العجز والكسل

المقال

العجز والكسل



said |16-02-2016

أنت هنا :   الصفحة الرئيسية » ركــــن الـمـقالات


د. محمد ضاوي العصيمي

586 | عدد الزوار



العجز والكسل


الحمد لله والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ومن والاه وبعد:


أخرج مسلم في صحيحه من حديث زيد بن أرقم - رضي الله عنه -قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل، والجبن والبخل، والهدم وعذاب القبر، اللهم آت نفسي تقوها وزكها أنت خير من زكاها، أنت وليها ومولاها اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع، ومن قلب لا يخشع، ومن نفس لا تشبع ومن دعوة لا يستجاب لها".

ففي مطلع هذا الحديث استعاذ النبي صلى الله عليه وسلم من صفتين فيها جماع لأبواب كثيرة من أبواب الشر ألا وهما: صفة العجز والكسل.

هاتان الصفتان متى ما تمكنا من قلب العبد ضيّع الواجبات، وفعل المحرمات وتساهل في المنهيات وبَرّر لنفسه الوقوع في المكروهات وتوسع في المباحات توسعاً يوقعه إلى إقحام نفسه في المحرمات.

والكسل أسوء من العجز فهو ترك الشيء مع القدرة على الأخذ به في عمله، وقلة الرغبة فيه مع إمكانيته، بينما العجز عدم القدرة على فعل الشيء، والعجز وإن كان في الأصل لا يلام المرء عليه، لكن إذا تولد عنه الكسل لِيْمَ عليه قال بعض الحكماء: بالكسل لا يدرك خيراً ولا ينال مكرمة ولا يحظى بدين ولا دنيا.

- علاج العجز والكسل:

ويجب أن نعلم أن علاج هذه الآفة التي هي الكسل والعجز يكون أولاً وقبل كل شيء في الاستعانة بالله تعالى ولهذا جاء في الحديث الذي رواه مسلم: (المؤمن القوى خير وأحب إلى الله تعالى من المؤمن الضعيف وفي كل خير احرص على ما ينفع واستعن بالله ولا تعجز).

ففي هذا الحديث جمع صلى الله عليه وسلم بين الإيمان بالقضاء والقدر ، وبين العمل بالأسباب النافعة وذلك في قوله :(احرص على ما ينفعك، لا تعجز)

وبين إيكال الأمر لله في قوله: (واستعن بالله).

وصور الكسل والعجز لايتصور حصرها ولا يمكن احصاؤها:

1- فمن صور العجز والكسل، العجز والكسل عن أداء حقوق الوالدين، فالبعض مشتغل في نهاره وليله باللهث وراء دنياه ووظيفته وأولاده وتمر الأسابيع والشهور ولا يكاد يرى والداه فهل بعد هذا عجز وكسل؟.

2- ومن صور العجز أنك ترى البعض عالمٌ في أمور الدنيا يعرف كل تفاصيلها ودقائقها بينما لم يكلف نفسه عناء التعلم الذي يقيم به صلاته وطهارته وعبادته يصدق فيه قوله تعالى :{ يَعْلَمُونَ ظَاهِراً مِنْ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَهُمْ عَنْ الآخِرَةِ هُمْ غَافِلُونَ} (الروم:7) بل بعضه ربما قد حاز الشهادات وهو لا يحسن يقرأ آية من كتاب الله.

3- ومن صور الكسل الهمة العالية في تفقد عشرات المواقع في الانترنت وتتبع الأخبار في التويتر وفيس بوك لساعات طويلة يتنقل من موقع لموقع دون كلل أو ملل، بينما لو سألته ما هو آخر عهدك بكتاب الله ولو لجزءٍ واحد؟ لطاطأ رأسه خجلاً لبعد عهده عن قراءة كتاب الله.

4- ومن صور الكسل والعجز التفريط في أعظم واجب بعد توحيد الله على ألا وهو الصلاة، فمن صور الكسل عدم أدائها في الجماعة، أو الكسل في اتيانها في وقتها، أو الكسل في الخشوع فيها وعدم إحضار القلب عند الدخول فيها.

5- من صور الكسل التساهل في فعل المندوبات بالرغم من حفظه للنصوص المرغبة في الطاعات والقربات والتي الواحد منها كفيل بأن تعلو همة المرء في تحصيلها وأدائها.

6- ومن صور الكسل التفريط في أداء الحج الواجب رغم توفر الإمكانيات والقدرات المالية والبدنية والنبي صلى الله عليه وسلم يقول:( تعجلوا إلى الحج فإن أحدكم لا يدري ما يعرض له).

7- ومن صور الكسل أنه رغم سماع البعض لمئات النصوص المرغبة في الأذكار والأوراد الشرعية إلا أن كثيراً من النفوس قصرت همتها وضعفت عزيمتها على أن يغنم من هذه الغنائم التي هي خفيفة المحمل كثيرة المغنم.

8-ومن صور الكسل الكسل عن أداء صلاة الفجر خاصة وكلنا يعلم عظم ما وقع من التهاون فيها

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (يَعْقِدُ الشَّيْطَانُ عَلَى قَافِيَةِ رَأْسِ أَحَدِكُمْ إِذَا هُوَ نَامَ ثَلاَثَ عُقَدٍ، يَضْرِبُ كُلَّ عُقْدَةٍ عَلَيْكَ لَيْلٌ طَوِيلٌ ارْقُدْ، فَإِنِ اسْتَيْقَظَ فَذَكَرَ اللَّهَ انْحَلَّتْ عقْدَةٌ، فَإِنْ تَوَضَّأَ انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ، فَإِنْ صَلَّى انْحَلَّتْ عُقْدَةٌ فَأَصْبَحَ نَشِيطًا طَيِّبَ النَّفْسِ، وَإِلاَّ أَصْبَحَ خَبِيثَ النَّفْسِ كَسْلاَنَ). متفق عليه.

9- ومن صور الكسل عدم طلب الزرق والسعي إليه وتحصيله حتى أصبح البعض يفتخر بأنه يأخذ راتباً دون عمل، أو أنه تحايل على القانون حتى يستبيح هذا الراتب، تحت مسميات كثيرة ومنها أخذ راتب ما يسمى دعم البطالة والعمالة.

10- ومن صور الكسل ملل البعض من الفراغ الذي يعيش فيه حتى أصبح يتسكع في المجمعات ويستعرض بالسيارات ويسهر في الطرقات ويؤذي الناس بالمعاكسات عند الجامعات والكليات.

فالأب لا يدري عنه والأم مشغولة كذلك ولا يعلمون عن أولادهم حتى يأتيهم الاتصال من مراكز الشرطة أن الابن أو البنت وقعت في ورطة أو مصيبة وحينئذ يندم ولات ساعة مندم.



والحمد لله رب العالمين


كتبها

الشيخ د. محمد ضاوي العصيمي



2 صوت
   طباعة 


جديد المقالات
أهمية الجليس الصالح - ركــــن الـمـقالات
الظلم مؤذن بخراب العمران - ركــــن الـمـقالات
مطهرات القلوب - ركــــن الـمـقالات
عسكرة النساء - ركــــن الـمـقالات
بداية الدراسة توجيهات ونصائح - ركــــن الـمـقالات
روابط ذات صلة
المقال السابق
المقالات المتشابهة المقال التالي